صدر حديثا

«أريج امرأة» للقلوب النابضة بالحب

ديوان للشاعر السوري الكردي نذير بالو

صدر حديثًا عن دار النخبة للنشر والطباعة والتوزيع ديوان شعر «أريج امرأة» للشاعر السوري الكردي نذير بالو، موتيفات داخلية للفنانة التشكيلية جيهان إبراهيم. مراجعة وتدقيق الكاتب والشاعر إبراهيم يوسف.

يضم الديوان المترجم من الكردية إلى اللغة العربية قصائد أهداها الشاعر إلى كل من ينبض قلبه حباً.

من أجواء ديوان «أريج امرأة»

 هي .. الشمس

تجري لمستقرٍ لها في القلب

كل تفاصيلها بهية

كلما أقترِبُ منها

تمدني بالضياء أكثر فأكثر

يسطعُ نورها في كل أرجائي 

وأنا أعتكِفُ في مدح حُسنها شِعراً وأغنيات

هي .. الشروق وأجمل الصباحات

تتسرَّبُ اليّ بفجرها ونسائمها

حينما تضحك .. وكأن النجوم تُغرِّد على شفتيها

هي .. الخالدة في دمي

خلود الشمس في السماء

هي .. البهجة

كما أنْ أكون في عُرسٍ دائم

كل أشيائي ترقص لها

أصابعي تصيرُ عصافيراً

ونبضي يصيرُ أغنية

وكلي أصبحُ شغوفاً بكلها

هي .. الفاتنة بكل تفاصيلها

روضَتْ حبري

وسَكنَتْ أنفاسي

وأنا شغوفٌ بتدوين جمالها دوماً

فتصيرُ أحرفي على ضفائرها فراشاتٌ وغيمٌ وأغنيات

وأجعلُ اسمها نبراساً في كل قصيدة

هي .. ساحرة الجمال

تُغريني بكبرياء

تُنثِرُ ضياءها في الروح

تَسكنُني برِقتها ودلالها

تُسقي حقولي بعطرها

فأصيرُ كلِّي فصل ربيع

وتُصبحُ هي كل الزهور

هي .. المعنى الجميل في كل قصيدة

هي قضيتي الشهية

هوسيَ الدائم

وشغف الحبر

***

قالتْ ..!!

أنا متورطة بكَ من أول حرفكَ

إلى آخر نقطة دمك

فأغزوني بعشقكَ أكثرَ فأكثر يا سلطاني

لأسيل في أوردتكَ ولياليكَ واشتياقك

وأتسرَّبُ إليكَ بكل الرغبات

وأنتشرُ فيكَ بما لي من حلمٍ وعبق

وأغفو فيكَ كعصفورة

قالتْ ..!!

ضمني بين ذراعيك

وقبلني بكل ما تحمله من لهفة

فأنا وطنكَ 

وكليَّ لك مُباح

تسرَّب اليَّ 

واغمرني نوراً وفرحاً ورعشات

وتوجني حباً أيها الشهي

 

 

قالتْ ..!!

أنتَ الوحيدُ من تستحقُ أنوثتي

أمنحكَ كل رقصاتي وخموري وأزهاري

وأهبكَ ممالكي وحدائقي وعمري

فلا تبرحني

 

قلتُ ..

أنتِ جغرافية حلمي منذ الحب

وأنتِ أحرفي منذ أول سطرٍ

لن تنتهي من أنفاسي أبداً

أنتِ أجمل أبجدية

وأشهى تاريخ في قدري

فلن أكون إلا لكِ يا فاتنتي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى