صدر حديثا

إحساس الشاعر يرسم بالكلمات لوحة فنية

القصائد مفتاحها صدق الشعور دون تكلُّف أو تصنُّع

صدر حديثًا عن دار النخبة بالقاهرة، ديوان « كلماتٌ حبرها من دمي » للشاعر العراقي عماد ألدعمي.
 ضم الديوان 60 قصيدة، منها 50 في عمود الشعر و 10 من شعر التفعيلة، وتنوعت أغراض المجموعة منها للوطن ومنها للمرأة وللرثاء والفخر والغزَل بلغة سهلة مرنة خاطب فيها الشاعر جميع المتلقين وأظهرت من خلالها ما يريد الوصول إليه.
 كُتِب ديوان « كلماتٌ حبرها من دمي » بثمانية بحور شعرية من بحور الفراهيدي، منها قصار بلغت السبعة أبيات ومنها ما وصلت إلى 70 بيتًا.
صرح الشاعر عماد ألدعمي لدار النخبة بأن الشعر رسالة إنسانية عظمى يجب أن يتسلَّح فيها كلُّ شاعر، وبما أن الشعر ديوان العرب لذا توجَّب أن يحافظ الشاعر على هويته وأصالته ويجب أن يكون مؤثرًا بالمحيط العربي والعالمي معالجة للنفس البشرية، وتزوديها بالوعي والمعرفة وحثها على جماليات الحياة التي تمنح الفرد الأمل بالحياة، وتمنحه الطاقة الإيجابية التي تجعله عاشقًا للسلام والحب.
كما ذكر الشاعر أن القصائد التي كُتبت كان مفتاحها صدق الشعور والإحساس من دون تكلُّفٍ أو تصنُّع، لأن التكلف يفقد الشاعر هويته الحقيقة ويذهب بالإبداع والجمال، داعيًا جميع أهل الأدب والفن الرقي بالفرد من خلال الأدب بكافة فنونه ومجالاته .
يُذكر أن الشاعر العراقي عماد ألدعمي صدر له خمس مجموعات شعرية: (أوراق الخريف، مدن لم يهطل عليها المطر، أوراق مبعثرة، محطات الطريق، قصائد حب وكبرياء) بالإضافة إلى العديد من المؤلفات النقدية.
تعليقات الفيس بوك
اظهر المزيد

خاص النخبة

النخبة للطباعة والنشر والتوزيع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى