أخبارنا

إنطلاق مؤتمر اتحاد الناشرين العرب «افتراضيًا»

مناقشة «صناعة المحتوى والتحديات» من أجل تخطي الأوضاع الراهنة

Advertisements

انطلق اليوم المؤتمر السنوي الخامس لاتحاد الناشرين العرب «افتراضيًا» هذا العام، تحت عنوان «صناعة المحتوى والتحديات»، برئاسة محمد رشاد.

ويستمر  المؤتمر على مدار يومي الأول والثاني من ديسمبر 2020.

وقال الناشر محمد رشاد، إن اتحاد الناشرين العرب لن يألو جهداً بالعمل المثمر الجاد خلال الفترة المقبلة، كما هو دائماً لخدمة الناشرين،

وبالتكاتف والتعاضد فيما بين الناشرين جميعاً من أجل تخطى الأوضاع الراهنة بسلام والانتصار عليها،

معتبراً أن المؤتمر المقبل سوف يبرهن على مدى إصرار الناشرين على المضي قدماً دون تراجع حفاظاً على مكانة ودور الكتاب الورقي،

والعمل على انتشاره وتذليل الصعاب ليعود كما كان في السابق بل وأكثر من السابق، مهما كانت العقبات.

ويذكر أن، اتحاد الناشرين العرب هو اتحاد عربي مهني تخصصي غير ربحي،

يتكون من اتحادات النشر العربية ومن أعضاء الجمعية العمومية، ويتمتع باستقلالية مالية وإدارية.

وأسس اتحاد الناشرين العرب بقرار جامعة الدول العربية بتاريخ 4 إبريل 1962، وتم إعادة تأسيس الاتحاد في مؤتمر عام للناشرين العرب عقد في بيروت بتاريخ 12-13 أبريل 1995.

ويتكون هذا الاتحاد من اتحادات النشر العربية، التي يمثلها في مجلس إدارة الاتحاد عضو لكل منها،

ومن أعضاء الجمعية العمومية التي تنتخب عدداً مساوياً لممثلي الدول في مجلس إدارة الاتحاد.

يبلغ عدد أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الحالي 30عضواً، خمسة عشر يمثلون اتحادات النشر العربية،

وخمسة عشر تم انتخابهم في الجمعية العمومية (المؤتمر العام) الذي عقد في القاهرة.

ويمارس الاتحاد أعماله من خلال لجان متخصصة عبر مقر الأمانة العامة في بيروت، ومكتب الرئاسة في القاهرة.

يعتبر اتحاد الناشرين العرب منظمة إقليمية مستقلة تمثل الناشرين العرب لدى الجهات الرسمية العربية والدولية، ولدى الاتحادات والروابط المهنية النظيرة له،

ولدى مؤسسات المجتمع المدني كافة التي تهتم بالثقافة والدفاع عن حق التعبير والنشر والقراءة

يهدف الاتحاد إلى الدفاع عن صناعة النشر العربية وتطويرها وإلي حماية حقوق الملكية الفكرية، والدفاع عن الثقافة العربية بكل مكوناتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى