الأدبالروايةالمكتبة

الحملة

رواية تاريخية لأحداث استغرقت ثلاث سنوات

Advertisements

عنوان الكتاب     : الحملة (رواية)

المؤلف            : د. تامر عزالدين

عدد الصفحات   : 454 صفحة

المقاس          : 14×20

تدور في رواية الحملة عدة ألغاز وأسئلة تحدد الإطار النفسي لقصة الحب الناعمة بين بطل الرواية سيف المسلم ومحبوبته القبطية الجميلة درة. هل يتدخل الدين في الختيار القلوب وهل للقلب حرية اختيار الدين؟ وتاخذنا الأحداث التاريخية للحملة على نحو يأخذك للرجوع الحملة التي استغرقت ثلاث سنوات (١٧٩٨ -١٨٠١).

تعرضت الحملة للمقاومة الشعبية منذ اللحظة الأولى؛ ما بين معارك شبراخيت وامبابة ثم ثورة القاهرة الأولى ١٧٨٩، وحصار عكا ١٧٩٩، ثم ثورة القاهرة الثانية من بولاق لمدة شهر (في مارس عام ١٨٠٠)، ثم بعد شهرين مقتل كليبر على يد سليمان الحلبي، ثم معركة َأبو قير البحرية انتصر فيها الإنجليز، وفشل الفرنسيين واحتراق اسطولهم في معركة أبي قير البرية، بين الفرنسيين والعثمانيين ثم اضطر نابليون ترك مصر، لمشكلات فرنسا مع النمسا، وترك مينو ثم دخول حملة فريزر وخديعة المصريين لهم ثم انقضوا عليهم..

حبكة الصراع التي حملت المفاجآت في قصة الحب الناعمة نغمات الكمان في أوركسترا يغلب عليه صوت التشيلو ودقات الطبول؛ بين أبطال الرواية درة بين حبها لسيف المسلم وتفكيره أن يتقدم لخطبتها، من والدها كوهين اليهودي الذي انتحل اسم أيوب التاجر القبطي القادم من الصعيد الذي مات وهو يوصي بالكنز لدرة ابنته ليكون رصيدًا لها ضد نوبات الزمن؛ فسرق اسم أيوب ودرة وأمها، وذهب يسرق ماله وتجارته في القاهرة ويدخل كصبي عند المعلم خليل صاحب القهوة ثم يتعاقد مع صديقه شارل الفرنسي قريب قنصل فرنسا مجالون بالاسكندرية؛ لدخول مصر واحتلالها لتخليصها من المماليك والاتراك ثم نجده ينطلق في التجارة الى ان يصل مركزه الى ان يكون موفد الفرنسيين لجمع اموال الجباية .

دعم الدكتور تامر عز الدين الرواية بالمعلومات التي استقاها من أمهات الكتب وتصل دقته في تطعيم الرواية بالعديد من الإشارات المرجعية للكتب التي كانت انتشرت في تلك الفترة التاريخية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى