الصالونحفل توقيعقناة النخبة

«الموسوي» يحتفي بمؤلفاته في «النخبة» بمعرض بغداد

الأديب العراقي: الدار تتمتع بنشاط غير عادي في مجال المعارض الدولية وهو ما يبحث عنه أي كاتب

Advertisements

احتفل اليوم الأديب العراقي الكبير حسن الموسوي بصدور مؤلفاته عن النخبة العربية للنشر والتوزيع وذلك بحضور مدير التسويق ونائب رئيس مجلس إدارة الدار أيمن منصور، والأديب الكبير راسم الحديثي، ولفيف من الكتاب والإعلاميين وجمهور المعرض. وتم تغطية الاحتفال من قناة دجلة الفضائية.

وفي كلمته أشاد الموسوي بالتعاون مع دار النخبة في طباعة ونشر مؤلفاته لافتًا إلى سهولة التعامل والتواصل مع القائمين على الدار.

وأضاف أنه بدأ مشواره مع «النخبة» بطباعة رواية عصر الغياب، وبعد ملاحظة أن الدار تتمتع بنشاط غير عادي في مجال المعارض الدولية وهو ما يبحث عنه أي كاتب.

وأكد الموسوي أن الكاتب عندما يطبع يكون كل همه كيف يسوق روايته أو مجموعته الشعرية ، وقال: عندما وجدت أن دار النخبة تشارك في جميع المعارض، الحقيقة أن هذا شجعني لأن أطبع لديها 6 أعمال أدبية، 4 روايات هي «عصر الغياب»، «صرخة من ذاكرة امرأة»، «ليتني لم أفق»، «هلوسة في زمن الكورونا»، وأيضًا مجموعة شعرية «أسئلة الليل»، ومجموعة قصصية «سارق الغنم».

وأشاد الأديب العراقي حسن الموسوي بجودة الطباعة في «النخبة» وذكر أن أغلفة المؤلفات متميزة في جودتها واختيارها مما جعلها تحظى بإعجاب كل من يراها مؤكدًا على أهمية الغلاف بقوله: «الغلاف مهم جدًا؛ فأحيانًا يكون هناك عمل أدبي راقي ولكن بغلاف سئ فإن تبعات هذا الغلاف ستكون على المتن الأدبي سيئة».

وذكر «الموسوي» أن روايته الجديدة «ليتني لم أفق» أنه بعد اختيار الغلاف لها والموافقة عليه من جانبه فوجئ أن في اليوم التالي تم الاتصال به من قِبَل الدار يخبرونه أنهم وجدوا غلاف أجمل وأنسب للرواية وعندما عرضوه عليه وجد ذلك بالفعل وتم اعتماده.

وأضاف: تمتاز دار النخبة بسهولة التعامل مع الناشر وهذه ملاحظة هامة يبحث عنها أي كاتب.  

 يذكر أن دار النخبة العربية للنشر تشارك في معرض بغداد الدولي للكتاب في دورته الـ23من خلال جناحها في قاعة (2) جناح Z-9، والذي تستمر فعالياته في الفترة من 19 إلى 28 مايو 2022.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى