الصالون

«النخبة» تحتفي بـ«قولي لأ» بحضور المؤلفة

مجموعة قصصية تعرض بعض المواقف التي تتعرض لها المرأة

احتفت دار النخبة للنشر والطباعة والتوزيع، بصدور المجموعة القصصية «قولي لأ» وذلك بحضور مؤلفة المجموعة الكاتبة القاصة والإعلامية منى شماخ، ورئيس «النخبة» الناشر والإعلامي أسامة إبراهيم.

سردت الكاتبة خلال قصص المجموعة بعض المواقف التي تتعرض لها المرأة والتي يجب أن تكون الإجابة فيها بكلمة: لا.

المجموعة القصصية «قولي لأ»

تقول منى شماخ في مقدمة مجموعتها القصصية:

كلمة واحدة قد تغير حياتنا بل وتقلبها رأسًا على عقب، كلمة قد تغير حياة شخص بل وتساهم في تغيير المجتمع كذلك.

وقبل أن أنتهي من كتابة المجموعة، بدأت أحداث غزة في أكتوبر 2023، ليضرب الفلسطينيون أروع مثال في التصدي والمقاومة. وتصبح لكلمة «لا» معنى ودور مختلف..

«لا»… قالها الفلسطينيون العزَّل في غزة أمام جيش يمتلك أحدث الأسلحة ومدعوم من أقوى ملوك ورؤساء العالم.

«لا»… قالتها المرأة الفلسطينية التي رفضت ترك منزلها وهي لا تملك سوى إرادتها في مواجهة أكثر جيوش العالم بطشًا وأقلهم إنسانية.

«لا»… قالتها طفلة فلسطينية أمسكت بلعبتها في مواجهة جندي مدجج بالسلاح.

«لا»… قالها الرجال والأطفال والشيوخ في غزة ليوقظوا ضمير العالم ويكتبوا بها سطرًا مضيئًا في تاريخ المقاومة.

تحية لهؤلاء جميعًا الذين علموا ولا زالوا يعلمون العالم معنى الإصرار والتحدي والمقاومة، وكيف يمكن أن تكون الإرادة هي الحصن الوحيد القادر على الصمود في وجه أكثر الأسلحة فتكًا.

يذكر أن الكاتبة منى شماخ صدر لها المجموعة القصصية «لأني امرأة» عن دار النخبة، والتي تتناول فيها أيضًا قضايا المرأة الاجتماعية والعاطفية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى