أخبارناالصحف

اليوم السابع يكتب عن: «قرار أخرس»

كشف ما يعتري المرأة في مجتمعنا العربي من معاناة

تحت عنوان «صدر حديثًا.. «قرار أخرس» مجموعة قصصية للتونسية حبيبة محرزي»، كتب موقع «اليوم السابع» خبر صدور المجموعة..

وجاء في الخبر:

صدر حديثًا عن دار النخبة للنشر والتوزيع، مجموعة قصصية جديدة بعنوان «قرار أخرس» للكاتبة التونسية حبيبة محرزى.

تدور المجموعة حول المرأة وقضاياها بما يعتريها من حركات وسكنات، كما جاء في مقدمة المجموعة القصصية:

«الكاتبة التي هي مربية وأستاذة تراقب المجتمع بعين الواعي الذي يروم إصلاح أوضاع خربها الجهل والتعصب من خلال ما يجود به قلمها، وهو يعتصر روحه مدادًا على أوراق القصص، محاولًا أن يكشف ولو عن بعض ما يعتري مجتمعنا العربي وبالأخص المرأة من معاناة سببتها ظروف كانت تارةً جراء القهر الذي يرزح تحته بأسباب ذاتية ولأسباب خارجية تارةً أخرى».

وتقول المؤلفة حبيبة محرزى في مقدمتها للمجموعة: «بعد سكتة كتابية طويلة حجبتني عن النشر والكتابة، ظللت أتنفس الحروف والكلمات، أعيش بها ولها، لكن هاجسًا ما ظل يستفزني يلومني، فالواقع يضج حولي بالأحداث والمآسي تشوه الوجود بطرق وإن اختلفت فهي في النهاية تصب في خانة معاناة الإنسان ممن يدَّعى أنه إنسان»
 
وتضيف المؤلفة «والمربية الأستاذة تطمح إلى بث الوعي وترميم ما تصدّع من علاقات عمودية الغلبة فيها للذكر على حساب الفتاة في (شرف) والعجوز (سالمة) وحتى المعوقة في (قرار أخرس).
 
 كلها قضايا تحصل بفظاعة أكبر وأشد مما نقلته قصصي في مجتمعات ما زالت ترزح تحت نير الجهل والعادات والتقاليد المتكلسة.. هذه الأوضاع دفعت بي إلى الواجهة من جديد فعاد قلمي ينبش ويهرش الآلام والأوجاع، ووقفت عاجزة عن كبح جماحه فسايرته مكرهة وكتبت».
تعليقات الفيس بوك
اظهر المزيد

خاص النخبة

النخبة للطباعة والنشر والتوزيع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى