أخبارناالصحف

«بتوقيت بغداد» .. دراما تلفزيونية

«منى الصراف» تسرد الأحداث وكأنك تعيشها بألفاظ رشيقة ولغة سلِسة

Advertisements

تحت عنوان «رواية ( بتوقيت بغداد ) لمنى الصراف تتحول لمسلسل تلفزيوني»، نشر موقع وكالة أنباء عراقيون هذا الخبر:

السينارست السوري تحسين الجهجاه العبيدي وبعد الإتفاق مع الشاعرة والروائية العراقية منى الصراف، سيقوم بتحويل روايتها ( بتوقيت بغداد ) إلى مسلسل تلفزيوني بثلاثين حلقة وبإنتاج مشترك عراقي سوري لأول مرة.

الرواية كانت قد صدرت عن «دار النخبة للنشر والتوزيع» بالقاهرة عام 2019، وتقع في 200 صفحة من الحجم المتوسط.

استطاعت منى الصراف، أن تنقل تفاصيل التفاصيل من خلال السرد عن أحداث بغداد وكأنك تعيش وتتعايش معها بلغة سلِسلة وألفاظ رشيقة.

يُذكر أن منى حسن الصراف من مواليد بغداد، وهي مهندسة مدنية وناشطة في حقوق الإنسان وإغاثة النازحين، ولها ديوانيين من الشعر، هما، «لا تخبروا الورد»، و«قلب يتعرق»، بالإضافة إلى روايتها ومجموعة قصص قصيرة وبعض الخواطر والومضات التي نشرتها في الصحف الورقية والمواقع الالكترونية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى