أخبارناالصحف

جريدة «الدستور» تكتب عن رواية «عشق عابر للحدود»

مشروع إعادة نشر الأعمال الكاملة للروائي العراقي راسم الحديثي

Advertisements

تحت عنوان صدور رواية «عشق عابر للحدود» للروائي العراقي راسم الحديثي ،كتبت جريدة «الدستور» خبر صدور الرواية..

وجاء في الخبر:

صدرت حديثًا عن دار النخبة للنشر٬ رواية «عشق عابر للحدود» للروائي العراقي راسم الحديثي ضمن مشروع إعادة نشر الأعمال الكاملة للمؤلف.

تقع الرواية في 58 صفحة من القطع المتوسط، وهي عبارة عن قصة طويلة كما يصفها المؤلف،

تتحدث عن علاقة عاطفية بين فتاة مغربية وشاب عراقي، علاقة بدأت على الإنترنت وانتهت بالفشل.

يقول المؤلف في رواية «عشق عابر للحدود» بدأت أسر لصديقاتي بقصص عن وميض لم أعد أتمكن من لساني انفلتت عواطفي حتى اكتشف أمري.

فطاش لبي وشاعت قصتي وفاح عطرها بهمسات صحباتي، بابتساماتهن وغمزاتهن.

ولسان حالهن يقول «عشقت عراقيا، تاهت في عشق وهم لم تر فيه غير سراب، لم يعجبها المغربي..

ومرت السنة الأولى من قصتنا ولا نزال نحتفظ بمكنوناتنا، نشير إلى حبنا الذي رأيته في كثير من كتاباته، قص لي كيف عجز والده عن إرساله إلى كلية الطب رغم تقدم درجاته المدرسية.

والده فلاح بسيط في مزرعة لرجل غني وهكذا فكر بالكلية العسكرية التي توصله من دون نقود.

أرسل لي صورة والده فكان يشبهه كثيرًا، زرقة عينيه وراثية.

عرفني بوالدته وتكلمت معها ولم تفهم مني، ولم أفقه منها شيء، زوجة فلاح بسيط ولكن أحببتها،

أحببت البساطة فيها وخلو حياتهما من دوي وضجيج الدنيا هي لا تعرف مكياجًا يجملها ولا تتعرى مع زوجها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى