أخبارناالصحف

رئيس «النخبة»: كثافة الجمهور تعوض الخسائر

إبراهيم: المشكلة الضاغطة على دور النشر تتمثل في ارتفاع تكاليف الطباعة

قال رئيس مجلس إدارة دار النخبة العربية الكاتب أسامة إبراهيم، أن انتقال معرض القاهرة للكتاب إلى مقره الحالي في شرق القاهرة أضفى روحًا جديدة أسهمت في جذب الجمهور إليه، وأن غياب العشوائية السابقة جعله أكثر قدرة على استقطاب قطاعات من المصريين والعرب، وهي مسألة انعكست إيجابًا على دور النشر التي استفادت من تحقيق العدالة في اختيار أماكن عروضها بعد أن أصبح اختيار الأماكن قائمًا على القرعة العلنية.

وشدد في تصريح لـصحيفة «العرب» على أن المشكلة الضاغطة على دور النشر تتمثل في ارتفاع تكاليف الطباعة وزيادة الأسعار عن العام الماضي بصورة كبيرة، فطنّ الورق الذي كان سعره العام الماضي 500 دولار بات الآن ألفي دولار، ولذلك فالناشرون أمام تحدٍ لاستمالة المقبلين على القراءة مع ارتفاع التكلفة، وربما تؤثر التخفيضات الكبيرة سلبًا على أصحاب دور النشر.

جذب الجمهور يعوض خسائر الناشرين

ورأى أسامة إبراهيم أن ما يعوض خسائر الناشرين ويجعل المعرض قبلة بالنسبة إليهم هو كثافة الجمهور الذي يُقدِم على شراء الكتاب مقارنة بعدد السكان، وإذا كان عدد سكان مصر حوالي 110 مليون مواطن واتخذ 5 في المئة منهم فقط قرار شراء الكتب؛ فذلك يشكِّل عملية مهمة لدور النشر التي قد لا تجد هذا الإقبال خارج مصر.

وكانت وزيرة الثقافة المصرية نيفين الكيلاني، قد أعلنت تفاصيل الدورة الخامسة والخمسين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب خلال الفترة من 24 يناير الجاري وحتى 6 فبراير المقبل، تحت شعار “نصنع المعرفة.. نصون الكلمة”، والذي يعبر عن المكانة الثقافية لمصر في الحضارات القديمة ودورها في تكوين الوعي الإنساني على مر التاريخ.

1200 دار نشر

يشارك في المعرض هذا العام 1200 دار نشر، يمثلون 70 دولة، ويصل عدد العارضين نحو 5 آلاف و250 عارضًا، وتأمل القاهرة أن تكون هذه الدورة علامة في تاريخه بعد أن سخرّت الدولة إمكانياتها لنجاحه تقديرًا لمكانة الثقافة والكتب.

وقبل انطلاق المعرض، انتابت شريحة من الناشرين المصريين مخاوف تكررت في دورات سابقة نتيجة تأثير الأوضاع الاقتصادية على اتجاهات القراء وقراراتهم بشأن اقتناء الكتب، والخوف من عدم تحقيق المعرض العائد المادي المنتظر لأصحاب دور النشر، حيث يعتمدون عليه بشكل كبير لرسم خطط العام الجديد بالنسبة إلى حجم النشر وطباعة الكتب، والخشية من تأثير انصراف قطاعات كانت تولي اهتمامًا بالقراءة على حجم المبيعات..

يعد معرض القاهرة الدولي للكتاب الأكبر من حيث عدد الزوار، إذ بلغ عدد رواده في الدورة السابقة أكثر من ثلاثة ملايين شخص، قامت ببيع ما يقرب من 500 ألف نسخة. 

دار النخبة في معرض القاهرة الدولي للكتاب

وتشارك دار النخبة للنشر والطباعة والتوزيع، بأحدث إصداراتها من خلال جناحها في المعرض B29، قاعة1، بالإضافة إلى إصدارادتها السابقة للأدباء والكُتاب والباحثين من مختلف أنحاء العالم العربي وأدباء المهجر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى