قناة النخبة

رئيس النخبة: نحمي إصداراتنا من القرصنة الإلكترونية ببرامج حماية متطورة

إبراهيم: دور النشر في العالم العربي تعاني من ظاهرة السطو على المؤلفات

أكد الإعلامي والناشر أسامة إبراهيم على حرص دار النخبة على حماية إصداراتها من القرصنة الإلكترونية على الكتب بواسطة العديد من الوسائل.

وأشار في تصريحه لبرنامج «حديث النخبة» إلى معاناة دور النشر في العالم العربي بشكل كبير من ظاهرة السطو على المؤلفات في ظل عدم وجود قوانين رادعة لهذا الأمر.

ولفت إلى أن إجراءات التقاضي في قضايا قرصنة الكتب تستغرق وقتًأ طويلًا مما يزيد من حجم المعاناة.

.وذكر أن دار النخبة ومن خلال برامج متطورة تحمي إصداراتها من السطو عليها والتسريب، وذلك في ظل كثرة المواقع الإلكترونية المتخصصة في القرصنة على الكتب.

وأكد «إبراهيم» على أن لا أحد يستطيع الحصول على نسخة «بي دي إف» من العمل إلا من خلال «باسوورد»، مما تضمن الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية للإصدار سواء بالنسبة للمؤلف أو لدار النشر.

وعن نوعية الكتب التي تستهويه شخصيًا لقراءتها أجاب الناشر أسامة إبراهيم، بأن أحد الأسباب لتأسيس دار النخبة بمشاركة فريق المؤسسين هو العشق للقراءة بشكل عام والتواجد بشكل دائم وسط الكتب، مشيرًا إلى اهتمامه بقراءة الأعمال الروائية بشكل خاص، فلا يكاد يمر يوم دون الاطلاع على عمل روائي جديد أو مجموعة قصصية للمؤلفين الكبار أو المبتدئين.

يذكر أن برنامج «حديث النخبة» الذي أذيع على قناة الحدث اليوم، من إعداد وتقديم الإعلامي والناشر أسامة إبراهيم، والكاتب الصحفي محمد نجم الدين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى