صدر حديثا

قصة حب مختلفة في «قالت… أحبك»

رواية تعالج قضايا اجتماعية وتتخللها أشعار تخدم الأحداث

صدر حديثًا عن دار النخبة العربية للنشر والطباعة والتوزيع، رواية «قالت… أحبك» للروائي والشاعر إسماعيل منصور.

تقع الرواية في 132 صفحة من القطع المتوسط، وتتناول قضايا اجتماعية من خلال قصة حب رومانسية، وقد زينتها قصائد نقلت مشاعر وأحاسيس بطل الرواية في الأحداث.

تشارك رواية «قالت… أحبك» في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ54 في الفترة من 26 يناير إلى 6 فبراير 2022، من خلال جناح النخبة العربية بالمعرض.

من أجواء الرواية

ورغم ذلك كان مجرد الاقتراب منها أو التواجد بجوارها أو حتى رؤيتها يمنحني سعادة، لم يحدث يومًا أن غادرتني منذ عرفتها، وحين أتذكر كيف عرفتها في البداية.. أبتسمُ.

إذ لا يمكن لأي إنسان أن يتصور أنّها وهي التي عرفتها خائفة، بائسة، حزينة، محطمة النفس، فاقدة للحب، هي نفسها التي منحتني الأمن والسّعادة، وأنّها تغيرت تغيرًا كاملًا، وما ذلك إلا لأنها عرفت الحب وعرفت كيف تحب. آمنت بي وأحبتني، فأسلمت روحها لي طواعية، وسلمتني مقدراتها وحياتها فأسعدتني العمر كله.

وفي المقابل آمنتُ بها أنا كذلك، وعرفتُ الحب فيها فدامت سعادتنا ودام حبنا، وأصبحت حياتنا وكأنّها الجنة بعينها.

تغيرت شيرين تمامًا عن تلك المرأة التي عرفتها في البداية، ومنذ أن تزوجتها علمتها كيف تصلي، ومن وقتها وهي لم تترك الصلاة وحافظت عليها بل وصارت أكثر حرصًا عليها مني.

تغيرت وأصبحت ذات شخصية جديدة تتحمل أعتى المسئوليات، وتحسن تقدير وتصريف الأمور حتى أنّها أصبحت اليوم هي من تدير كل أملاكي بطريقةٍ أفضل مما كنت أفعلُ كثيرًا، بل وحتى في علاقاتنا الاجتماعية أصبحت قدوةً ورمزًا تقتدي بها الكثيرات ممن يعرفنها..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى