صدر حديثا

«لحياتي حياة»… شعاع أمل ينير الطريق

كتاب جديد للمستشارة الكوتش فاطمة ذيبان عن «النخبة»

Advertisements

صدر حديثًا عن دار النخبة العربية كتاب «لحياتي حياة» للمستشارة والكوتش فاطمة ذيبان، خبيرة التنمية البشرية.

يتناول الكتاب الذي يقع في 100 صفحة من القطع المتوسط ما ينير طريقك في الحياة ويبعدك عن اليأس ويضعك أمام نفسك تطوعها لتحيا بشكل أفضل، وذلك في صورة ومضات ترسلها الكاتبة عبر هذا الكتاب.

كيف تحقق آمالك؟

هذا الكتاب عزيزي القارئ يقدم لك كل ما يأخذ بيديك إلى التميز في العمل والحياة، وإثبات الوجود وتحقيق ما تصبو إليه من من آمال وطوحات، والقدرة على إحداث التغيير والتجديد دون الانتظار لأن تمطر السماء ذهبًا أو فضة.

تأتي أهمية هذا الكتاب في أنه يجعلك ناجحًا ومرموقًا في ظل اشتداد المنافسة في كافة أوجه الحياة والتي لم تترك مجالًا لغير المتميزين والقادرين على صناعة التغيير، وأن تكون لك القدرة على الثبات والاستمرار نحو الأفضل.

لحياتي حياة

تحت عنوان «شعاع» الأمل تقول:

   ما دامت تمضي بنا الحياة، ونحيا في كنفها، فلابد أنَّها تحملُ معها الزادَ، والمأوى، وشعاعَ الأملِ الذي ينبثقُ من شيءٍ ما بداخلنا، من زاويةٍ، أو ركنٍ ما بداخلنا، ركنٍ في قلوبنا، في أرواحنا، بين سجلات أفكارنا، في أخيلتنا، في ذكرياتنا. 

   ركنٌ ربَّما أغفلته، أو أهملته، أو غابت أبصارُنا وبصائرُنا عنه، أغلقته عنا شواغلٌ أخرى، انغمسنا فيها، وأرهقتنا وأغلقت عيوننا، وأسدلت ستائرَ النسيانِ أمامه، وشقَّ علينا أن نرى ذلك الركن، أو نبصرُ ذلك الفيض الذي يفيضُ بنبضاته، ويشعُّ بنوره، وحرارته، ودفئه، من تلك الحجرة المنزوية في أرواحنا أو نفوسنا.

   ذلك الشعاعُ الذي يدلُّنا علي الطريق في حالكِ الأيامِ، وغوائلِ الأزمانِ، ينيرُ السُبُلَ الضيقةَ، ويصرعُ الظلمةَ الحالكةَ والهمومَ المتراكمةَ.

لا تيأس

وفي موضع آخر من الكتاب بعنوان «لا تيأس»

   اليأسُ سقوطُ كلَّ الأوراقِ والتعرِّي الكاملِ، والجفاف، والامتلاء بالظمأ، والانكفاء، والذبول، والتفتت، والتشتُّت بالريح العاتية.

   اليأسُ هو الوقوفُ وحيدًا عاريًا في الأحراش مستسلمًا للوحوشِ الضاريةِ الكاسرةِ، والثعالبِ الماكرةِ، والذئابِ الكاسرةِ المتأهِّبةِ للانقضاض.

   اليأسُ السقوطُ في الهوةِ السحيقةِ والقاعِ الدامسِ، حيث الدوامات الساحقة، وانقطاع خيوط، وحبال الأمل، واختفاء أطواق النجاة.

   اليأسُ هو لحظةُ الوقوفِ على حافةِ الضياع، والانسحاقُ على حافةِ الموت، وبوابة الموتى بأرواحٍ محطمةٍ، وأنفاسٍ لاهثةٍ خانقةٍ، وقلوبٌ منقبضةٌ، وعيونٌ غائرةٌ حائرةٌ.

   اليأسُ هو الانزلاق في وحلِ الأفكار الغادرة البائسة، والرمال الناعمة الغائرة.

   اليأسُ هو تجرُّعُ الكأسِ الممتلئةِ بالمرارةِ، والبركانُ الذي يغلي، والسوط الذي يهوي…

يذكر أن كتاب لحياتي حياة شارك في معرض أبوظبي للكتاب في دورته الـ31 من خلال جناح دار النخبة والذي استمرت فعالياته في الفترة من 23 إلى 29 مايو 2022.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى