صدر حديثا

«لماذا أشرف زكي؟»… رحلة شخصية ملهمة

حالة جديرة بالتأمل والإعجاب

صدر حديثًا عن دار النخبة العربية للنشر والطباعة والتوزيع كتاب «لماذا أشرف زكي؟» للكاتب الصحفي هاني سامي.

يقع الكتاب في 116 صفحة من القطع المتوسط ويتناول فيه المؤلف رحلة شخصية ملهمة هو الدكتور أشرف زكي، نقيب الممثلين، والذي يُعد حالة جديرة بالتأمل والإعجاب.

يقول المؤلف في المقدمة:

ربما يقفز إلى ذهن القارىء فوراً هذا السؤال، الذي أترك إجابته لآخر كلمة في سطور هذا الكتاب.

ربما أمنح في تلك المقدمة بعضاً من رأيي الشخصي الذي بني على علاقة ذات  أساس قوي وسليم تجاوزت الصداقة إلى اعتباره شقيقاً لي، ورغم ذلك لم تكن المجاملة حاضرة في المحتوى بين أيديكم، بل إن الموضوعية كانت سيدة الموقف دون نزاع.

عبر كتابتي للصحافة سنوات طويلة بطبيعة الحال تكونت علاقات مع كثير ممن شغلوا مناصب بدرجات متعدد وآخرين نجوماً في العمل العام، وآخرين في الفنون، لهم جميعاً كل الاحترام والتقدير. ولكن الدكتور أشرف زكي يعد وفقاً لما رصدته عن قرب حالة جديرة بالتأمل والإعجاب وتسمو لأن رحلة رجل مُلهم، ويقف معه بالنسبة لي على قدم المساواة المخرج مسعد فودة نقيب السينمائيين ورئيس اتحاد الفنانين العرب.

لمن يرى قبل أن يقرأ أن هناك شيئاً من المبالغة بطرح كتاب عن الدكتور أشرف زكي، أنصحه قبل أن يستبعد وجهة نظري الشخصية مع التركيز على مواقف الرجل، فلم استخدم فيها تقنيات السرد التي ربما يمنحها ما يشبه مساحيق القبول، فالأمر ليس بحاجة لذلك على الإطلاق، فالطرح يأتي بأمانة وتجرد كاملين ليكون حكم القارىء في النهاية من على منصة ضميره وعقله وقلبه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى