إبداع

معنى النصر

لم أكن أدرك بعد عظمة ذلك اليوم الذي بدأت أحداثه

يرتبط نصر أكتوبر 1973 بذكرى مختلفة في ذاكرة كل مصري، وكوني طفلة وقتها لم أكن أدرك بعد عظمة ذلك اليوم الذي بدأت أحداثه معي بعودتي من المدرسة التي أغلق بابها ولم يخبرنا الحارس سوى أن اليوم أجازة.

ومضت أيام أكتوبر وكان يوافقها شهر رمضان ولم أذكر سوى أرقام البيانات العسكرية التي كانت تذاع في الراديو ولا أعي مضمونها وكلما يذاع بيان أجد الدموع في عيني أبي ويديه التي ترتفع بالدعاء .

وما يلبث إلا أن يذهب إلى عمله الذي قد يمتد إلى صباح اليوم التالي فقد كان يرأس فرقة لتدريب المدنيين على فنون الدفاع والإسعافات الأولية في مكان عمله فيما كان يسمى وقتها (الدفاع المدني).

زيارة لمصابين الحرب

ومع أول أيام عيد الفطر جاءنا نبأ لأحد أقاربنا المقربين بإصابته في الحرب، ذهبنا جميعًا فزعين إلى مستشفى القصر العيني ولم نكن نعلم مدى إصابته والتي لم تكن خطيرة فقد كانت كلها كسور.

هالني ذلك الفزع العائلي وكنت خائفة من زيارة مستشفى بها مصابين حرب لكن تبدد ذلك الخوف بمجرد وصولنا للقصر العيني الذي كان يشبه الكرنفال الممتلىء بعربات تحمل الزهور وأخرى تحمل علب هدايا مغلفة وأغاني وطنية تصدح في الأرجاء.

وشاهدت مجموعات من الفنانين ومن الرياضيين يحملون هدايا وزهور يوزعونها على المصابين. وشباب وشابات من الجامعات متطوعين لخدمة المرضى وتمريضهم، شاهدت وقتها صورة حية لمعنى لم أكن أدركه وقتها ولكن كلما أتذكره عندما كبرت أعي أنه معنى لأصالة الشعب المصري الذي يقف صفًا واحدًا عند الشدائد.

معنى جديد نصر أكتوبر

أدركت وقتها معنى النصر عندما شاهدت الفرحة في عيون مصابين لم تثنيهم آلام إصاباتهم عن إظهار فرحتهم بالانتصار والابتسامة التي شاهدتها على وجوههم، وعرفت أن تلك الفرحة تبدد أي شعور بالألم مثلما بددت تلك الفرحة شعوري بالخوف من زيارة هذا المكان ومشاهدة المصابين وأنا في هذه المرحلة الصغيرة من العمر.

وقضينا باقي أيام العيد نذهب كل يوم إلى مستشفى قصر العيني لزيارة قريبنا وزيارة باقي المصابين الذين لم تربطنا بهم صلة معرفة أو قرابة سوى أنهم أبطال مصريون كانوا على حافة الموت من أجلنا ودفاعًا عن بلدهم وبلدنا مصر، وأدركت معنى جديد للنصر لم أكن أعرفه من قبل.

تعليقات الفيس بوك
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى