إبداع

موضوعات غير مسبوقة في «نور الله»

علاج اختلافات المسلمين التي تعتبر أهم وأخطر قضايانا

أحمد شعبان محمد

كتابي «نور الله ومنهجية فهم القرآن» هو عطاء من الله وليس سعيًا مني استتبعته بالتفكير لبيان ما حواه، فهو غير مسبوق على مستوى الفكر الإسلامي في موضوعاته ونتائجه فيتحدث عن نور الله المملوك له ككل شيء في الوجود وليس تعبيرًا عن ذاته، فالله ليس كمثله شيء.

لذا يصوب رؤيتها للتوحيد بعيدًا عن التجسيد والتشييء والتعطيل. فالأسماء الحسنى تنسب لله من جانب الملكية وتنسب للإنسان من جانب التمثل كما تبين من خلاله أن الأمثال في القرآن الكريم حقيقية وليست تقريبية كما هو شائع .

كما نتج عنه بيان منهجية تفصيل القرآن العلمية التي نتج عنها بيان لسان القرآن وكيف نستخرج معاني ألفاظه من داخله وليس من خلال معاجم اللغة. كما يمكن التعرف على موضوعات القرآن من خلال تتبعها في أماكن وجودها لتتكامل.

كما نتج عنه علاج اختلافات المسلمين التي تعتبر أهم وأخطر قضايانا. كما بينت من خلاله تصور للبناء القرآني كمحتوى منظومي. واتضح أيضًا وجوب الأخذ بأعراف زماننا حيث أنزلت تشريعات القرآن حسب الأعراف التي كانت سائدة حينذاك، عبودية وإماء وعلاقات إنسانية.

وأخيرًا قدمت شهادة للتاريخ عن موقف قادة العلم والفكر والدين في مجتمعاتنا لنور الله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى