أخبارنا

وحدة الثقافة العربية عنوان لمهرجان «ما بعد الكورونا»

دعم عربي لجوائز المسابقة منح فرصة التنوع للمشاركة والإبداع

Advertisements

قال الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق إن مهرجان «ما بعد الكورونا» يمثل نموذجًا حيًا لوحدة الثقافة العربية ودعم المبدعين في الفنون والآداب والموسيقى والشعر، مؤكدًا تطلعاته إلى إسهامات أكبر لمؤسسات مدنية في مجال الثقافة.

وأضاف عبد الحميد؛ خلال حفل توزيع جوائز المهرجان الذي نظمه أتيليه العرب للثقافة والفنون «ضي»، مساء اليوم السبت، بالقاهرة، أن الدعم العربي لجوائز المسابقة كان مهمًا، ومنح فرصة للتنوع على مستوى المشاركة والإبداع، لافتًا إلى أن ظهور شباب وفنانين جُدد مكسب مهم للمجتمع.

وقال الفنان محمد عبلة إن المهرجان منح فرصة لكثيرين للتعامل مع فترة الحظر وتأمل مشهد الكورونا وتأثيراته، مشيرًا إلى قدرتهم على المنافسة مجددًا في مسابقات شتى بعد التفكر كثيرًا في موضوعاتها.

وأعلن هشام قنديل رئيس أتيليه العرب للثقافة والفنون «ضي» عن طباعة كتاب يضم نصوص أدبية ولوحات للفنان محمد عبلة قريبًا، كتب مقدمته الدكتور شاكر عبد الحميد.

ووقف الحضور دقيقة حدادًا على روح الفنانة «ماجدة عز الدين» مدير أتيليه المشربية التي توفيت اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى